سياسة

الثلاثاء,7 يوليو, 2015
محمد الحامدي: إعلان حالة الطوارئ لم يكن ضروريا

الشاهد_عبر الأمين العام لحزب التحالف الديمقراطي محمد الحامدي عن رفض حزبه قرار رئاسة الجمهورية إعلان حالة الطوارئ خصوصا في ظل غياب المحكمة الدستورية الأمر الذي يجعل مسألة التجديد بيد الرئيس حسب قوله.

وأوضح الحامدي أن القرار لم يكن ضروريا في الفترة الراهنة خصوصا وأنه تم الاعتماد على الفصل 50 من قانون سنة 1978 الذي ينصّ على الحد من التحركات الاجتماعية وفق تصريح إذاعي.

وأضاف أن موقف مهدي بن غربية المؤيد لتطبيق حالة الطوارئ هو موقف شخصي و ليس موقف الحزب مؤكدا أن بن غربية يضع نفسه بمثل هذه المواقف خارج خط الحزب،وبين الحامدي أنه كان بالإمكان الاعتماد على الدستور الذي ينص على إمكانية استعانة القوات المدنية بالجيش الوطني إذا ما كانت الغاية دعم الجهود الأمن والجيش في محاربة الارهاب مثل ما تم التصريح به حول الغاية من إعلان حالة الطوارئ.