عالمي عربي

السبت,21 مايو, 2016
محققون: هذه رسائل الطائرة المصرية التي أطلقتها قبل تحطمها

الشاهد_ أعلن المحققون في هيئة سلام الطيران الفرنسية، السبت، أن طائرة “إير باص إيه-320” التابعة لشركة مصر للطيران التي تحطمت، الخميس، في البحر المتوسط وجهت رسائل آلية بوجود دخان على متنها، لكن لا يزال من المبكر تفسير هذه العناصر.

وأعلن متحدث إن مكتب التحقيقات والتحليل “يؤكد أن الطائرة أطلقت رسائل آلية بوجود دخان على متنها قبيل انقطاع بث البيانات”.

وأضاف: أن “الأمر لا يزال مبكرا جدا لتفسير وفهم ملابسات الحادث ما لم نعثر على الحطام والصندوقين الأسودين. أولوية التحقيق هي للعثور على الحطام والصندوقين اللذين يسجلان بيانات الرحلة”.

وكانت وسائل إعلام أمريكية أول من أشار إلى رصد دخان لم يعرف مصدره في مقدم الطائرة قبيل تحطمها.

والرسائل الآلية هي رسائل تصدر بشكل تلقائي خلال الرحلة.

وكانت الطائرة وهي من طراز”ايرباص ايه-320″ تقوم برحلة بين باريس والقاهرة وعلى متنها 66 شخصا بينهم 30 مصريا و15 فرنسيا عندما تحطمت الخميس في البحر المتوسط بعد اختفائها من شاشات الرادار.

وتم العثور على القطع الأولى من الحطام على بعد 290 كلم شمال الإسكندرية بواسطة سفن وطائرات نشرها الجيش المصري.

ويأتي تأكيد البيانات بوجود دخان في الطائرة بينما يلتقي وزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرولت اسر الضحايا في باريس.