الرئيسية الأولى

الأربعاء,16 ديسمبر, 2015
محسن مرزوق يسعى الى التخلص من الازهر العكرمي

ابدى القيادي المترنح في حزب نداء تونس محسن مرزوق انزعاجه من التصريحات المتضاربة بينه وبين منافسه على قيادة المشروع الجديد الازهر العكرمي ، وان حاول تلطيف ردوده حول المعلومات التي قدمها العكرمي فانه لم يخف تبرمه من ذلك وأشار الى انه يتحمل مسؤولية تصريحاته فقط في اشارة الى التنصل من تصريحات رفيقه وغريمه في الحزب الجديد الذي تبدو المشاورات حوله دخلت في مرحلتها الاخيرة ، ويلوح مرزوق غير متحمس للانفصال بسرعة عن النداء لانه من المتوقع ان يجد منافسة من العكرمي قد تعيد الصراع داخل الهيكل الجديد الى مربع النداء ، وقد يكون العكرمي أشرس في منافسته من حافظ قائد السبسي ، وان اعتمد حافظ على خاصرة مالية ثرية واستعمل رصيد الدساترة والتجمعيين فان العكرمي قد يقصف مرزوق بالثقيل ولن يتوانى في استعمال نفس اسلحته وهو المجرب للدهاء السياسي ويكفي انه كان احد ادمغة النداء قبل بروز مرزوق ليصعد على الجميع بما فيهم الطيب البكوش الذي كان يحلم بخلافة السبسي حين كان بمثابة الرجل الثاني في الحزب ، اما اليوم فقد رشحته اغلب المقاربات ليكون الخلفية الخامس بعد الاربعة “الكبار”.

انصار مرزوق لم يخفوا تبرمهم من العكرمي وفرقوا في تعليقاتهم بينه وبين رضا بالحاج علي ، حيث اثنوا على بالحاج واعتبره رجل مرزوق الوفي بينما ذهبت بعض التعليقات الى وصف العكرمي بــ”الثعلب” ، وطلبوا بإبعاده عن المشروع الجديد لما قد يجره من مشاكل “سيب عليك منو سي محسن واحد مشاكلي” . وان كان محسن مرزوق لم يتهجم بشكل مباشر على الازهر العكرمي وابدى انزعاجه بكل مبطن ، إلا انه يعلم يقينا استحالة اخضاع العكرمي لسلطانه واستعماله كتابع وهو الذي كان يرغب في خلافة الباجي حين كان على رأس الحزب ودخل معه حتى في مناكفات ومشاحنات وتراشق معه عبر الاعلام ، فهل يرضى العكرمي بلعب دور الوصيف الاول او الثاني لمحسن مرزوق ؟؟ ذلك ما ستجيبنا عليه الايام القليلة القادمة .

نصرالدين السويلمي

الشاهداخبار تونس اليوم



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.