أخبــار محلية

السبت,6 أغسطس, 2016
محامي يسترجع شاحنته المسروقة بمقابل مالي من عصابة

الشاهد_قال فوزي المقدم محامي بالقيروان إنه اضطر إلى تقديم مبلغ 6 آلاف دينار إلى مجرم خطير أصيل منطقة بوحجلة حتى يتمكن من استعادة شاحنته التي سرقت منه.

و أضاف المحامي أنه أبلغ فرقة الأبحاث و التفتيش بالقيروان بالحادثة قبل أن يسلم المبلغ إلا أنهم أعلموه بأن هذا المجرم خطير و صادرة في شأنه 28 منشور تفتيش و من الصعب جدا القبض عليه.

و أكد المحامي أن العمدة السابق أجرى اتصالاته وتمكن من تحديد هوية السارق فتحول المحامي مباشرة إلى فرقة الأبحاث والتفتيش وابلغهم عن اللص فتبين انه مجرم خطير ومفتش عنه وصادرة في حقه 28 منشور تفتيش من أجل السرقات والعنف واعلموه بالاستحالة القبض عنه مما اجبر المحامي خوفا من حرق أو تفكيك شاحنته إلى إعادة التنسيق مع العمدة وقابل المجرم الخطير وتفاوض معه وبحضور محامي آخر ورئيس فرع المحامين فاشترط عليهم بمده 15 ألف دينار مقابل استرجاع الشاحنة.
وبعد مفاوضات طويلة سلم المحامي مبلغ قدره 6 آلاف دينار إلى المجرم ودلهم على مكان الشاحنة فتحول المحامي ليلة البارحة برفقة زميل له والعمدة الوسيط إلى منطقة بوشبكة ثم إلى القصرين أين وجد شاحنته راكنة داخل المستشفى الجهوي موضوعة هناك من قبل عصابة نسقت مع المجرم الخطير ولكن بعض تجهيزاتها نهبت منها.

و أقر المحامي أن المجرم الخطير يصول ويجول في البلاد ويرتكب في جرائم عديدة دون ردعه وذلك تحت حماية أمنية باعتبار أنه يعيش في منطقة معروفة و لم يقبض عليه واستغرب من عدم إدراج شاحنته في التفتيش رغم إبلاغ وحدات الحرس الوطني.
و أضاف المحامي أن المجرم ابلغهم ان له علاقة متينة ببعض الأعوان والإطارات الأمنية