عالمي عربي

السبت,16 يوليو, 2016
محادثات الطائرة المصرية المنكوبة تتضمن كلمة “حريق”

الشاهد_أعلنت لجنة التحقيق في ملابسات تحطم طائرة مصر للطيران في البحر المتوسط ، أن تحليل جهاز تسجيل قمرة القيادة كشف استخدام كلمة “حريق” قبل تحطم الطائرة.
و قالت اللجنة أنها قامت بتفريغ البيانات الخاصة بجهاز CVR، وتم الإستماع الأولي لمحادثات كابينة القيادة التي دارت قبل وقوع الحادث، والتي أشارت إلى ذكر كلمة “حريق” إلا أنه من المبكر جدا تحديد سبب أو مكان بداية حدوث هذا “الحريق”.
وأكدت اللجنة أنها سوف تستمر في تحليل المعلومات الصادرة عن جهازي مسجل المحادثات والبيانات الخاصين بالطائرة، وكذلك أجزاء الحطام التي تم انتشالها.
و قد توصل المحققون في نهاية يونيو إلى أن تحليل الصندوق الأسود الثاني الذي يحوي بيانات الرحلة أظهر إطلاق تحذيرات تشير إلى تصاعد دخان قبل تحطم طائرة الإيرباص “ايه 320” التي كانت متجهة في 19 ماي من باريس إلى القاهرة، ما أسفر عن مقتل 66 شخصا كانوا على متنها.
و قد تم انتشال جميع الرفات البشرية في موقع الحادث و تم التنسيق مع مصلحة الطب الشرعي لاستقبال السفينة الفرنسية التى كانت تقوم بمهمة البحث تمهيدا لنقل الأشلاء إلى القاهرة لاستكمال تحليل الحمض النووي DNA واتخاذ الاجراءات المتبعة في هذا الشأن.