الرئيسية الأولى

السبت,23 يناير, 2016
مجموعات منحرفة تفرض تسعيرة جديدة وغريبة لمعلوم الطرقات !

الشاهد _ تسعيرة حرة تلك التي فرضتها العديد من المجموعات على السيارات والحافلات وسيارات الأجرة خلال الأيام الأخيرة ، الأمر يتعلق بعناصر أدرجت قطع الطريق ضمن المطالب التي رفعتها الإحتجاجات الإجتماعية ، حيث انتظمت ضمن مجموعات متكونة من 3 إلى 10 أشخاص وعمدت إلى قطع بعض الطرق بمتاريس وتركت فجوات صغيرة وملتوية لتمر منها السيارات بعد دفع ما تيسر من الأتاوات ، الأمر غير المألوف والمخالف لأساليب إستخلاص المعلوم الرسمي ، تمثل في كيفية الإستخلاص ، فبينما حددت المؤسسة المسؤولة على الطرقات السيارة الثمن المطلوب ، اختار قطاع الطريق ال‘عتماد على ثقافة السوق الحرة ، وخيروا الدخول في مساومات مع السائق تتخللها حالات من الترهيب ويكون الإستخلاص تبعا لرباطة جأش السائق ، فإن تملكه الإرتباك ونال منه الخوف دفع مبالغ كبيرة وإن أسعفته شجاعته واستطاع السمسرة والمد والجزر معهم فقد ينتهي بدفع مبلغ متواضع ، رغبة من المجموعة في التخلص منه للتفرغ للضحية التالية .


لقد إرتأت مجموعة المنحرفين أخلاقيا وسياسيا التدخل للإجهاز على حركة الشباب المعطل التي انطلقت سلمية وعادلة وانتهت بالنهب والحرق والإقتحامات وترويع المارة ، كما جعلت منها بعض القوى الفاشلة إنتخابيا فرصة للإمتطاء فأذهبت بريقها وطمست أهدافها وقلبت عليها الرأي العام .

نصرالدين السويلمي



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.