تحاليل سياسية

الثلاثاء,15 مارس, 2016
مجلس الشعب مستاء من الحكومة و نداء تونس مستاء من رئيسها!؟

الشاهد_هاجم عضو مجلس نواب الشعب عن حركة نداء تونس، سفيان طوبال، الطيب اليوسفي مدير ديوان رئيس الحكومة الحبيب الصيد و إتهمه بتسيير دواليب الدولة قائلا إن رئيس الحكومة أسير لدى مدير ديوانه الذي يقوم بكل التعيينات في الدولة دون التشاور مع أي طرف وأي حزب وفق قوله مضيفا بأن الطيب اليوسفي هو من قام بتعيين والي قفصة الجديد دون التشاور مع أحزاب الإئتلاف الحاكم مشددا على أن قرار تعيين هذا الوالي كان انفراديا واتخذه الطيب اليوسفي.

 

و من جانبها سجّلت الهيئة السياسية لنداء تونس المجتمعة أمس الإثنين استياءها من رئيس الحكومة، الحبيب الصيد، خاصة بشأن جملة الإقالات والتعيينات التي يقوم بها في هذه الفترة دون أن تتخذ أو تعلن عن أيّ إجراءات في الغرض.

 

و أمام ما أثارته تصريحات سفيان طوبال من جدل عبّر المستشار الاعلامي لرئيس الحكومة، ظافر ناجي، اليوم الثلاثاء، عن استغرابه من تصريح النائب عن حزب حركة نداء تونس و أكّد أن رئيس الحكومة هو الوحيد الذي يُخوّل له الدستور تعيين أو عزل الاطارات السامية، مؤكدا أن مهام رئيس الديوان هي تنفيذ قرارات رئيس الحكومة.

 

التوتّر بين نداء تونس و رئاسة الحكومة الصادر عن الهيئة السياسية للحزب يأتي أياما قليلة بعد تسجيل توتّر آخر نهاية الأسبوع الفارط بين الحكومة و مجلس نواب الشعب على خلفيّة تغيّب عدد من وزراءها عن جلسة عامّة للنظر في عدد من مشاريع القوانين و الإتفاقيات دون مبرّر و هو ما إعتبره عدد من النوّاب “تهميشا” للمجلس و إعتبره آخرون “مهزلة”.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.