أحداث سياسية رئيسية

السبت,4 يونيو, 2016
مبادرة الوحدة الوطنية مقبولة في سياق المبادرات الدالة على وجود أزمة .. ونجاحها رهين برنامج واضح للمشاكل الاجتماعية

الشاهد_ قال الأمين العام لحركة الشعب زهير المغزاوي في تعليقه على خطاب  رئيس الجمهورية الذي دعا فيه الى مبادرة تشكيل حكومة وحدة وطنية تشارك فيها كافة الاحزاب والاتحاد العام التونسي للشغل ومنظمة الاعراف والشخصيات الوطنية، أن هذه المبادرة جاءت لتؤكد ما ذهب اليه حزبه منذ مدة من ان الائتلاف الحاكم فشل فشلا ذريعا، و أن الاوضاع في البلاد ازدادت سوءا.

واعتبر المغزاوي في تصريح للشاهد أن طرح عديد المبادرات في هذا الاتجاه دليل على أن هناك أزمة ورغبة في التغيير، وان مبادرة تشكيل حكومة وحدة وطنية مقبولة في المطلق وغير مرفوضة بالنسبة لحزب، لكنها إذا قامت على حكومة يشارك فيها كل الطيف السياسي دون برنامج محدد لمعالجة المشاكل الاجتماعية من تنمية وفقر وبطالة وغيرها، فإنها ستعيد انتاج نفس الفشل.

وبين محدثنا ان مسألة اشتراط مشاركة الاتحاد العام التونسي للشغل من خلال رؤية رئيس الجمهورية، رؤية غير دقيقة ، باعتبار ان المسألة أعمق من تشريك الاطراف الاجتماعية، لأن الانقاذ الاجتماعي مسؤول عليه برنامج كامل للحكومة واستراتيجيتها في ايجاد حلول لهذه المشاكل التي تفاقمت.