نقابات

الإثنين,2 نوفمبر, 2015
مبادرة الينباعي لإنهاء أزمة الزيادة في أجور القطاع الخاص

الشاهد _ انعقدت صباح اليوم الاثنين 02 نوفمبر 2015، جلسة جديدة بين اتحاد الشغل ومنظمة الاعراف قصد البحث عن حلول للمأزق الذي تعيشه المفاوضات الاجتماعية في القطاع الخاص.

و تجري مشاورات تمت يومي السبت والاحد المنقضيين من أجل تخفيض حدة التوتر بين المنظمتين، كما اقترح  وزير الشؤون الاجتماعية عمار الينباعي خلال اجتماع اليوم، مبادرة خاصة تتمثل في زيادة في الاجور بـ40 دينارا للعامل البسيط و45 دينارا للعامل صنف2 و55 دينارا للإطار.

و جدير بالدكر أن جلسة التفاوض فشلت بسبب عدم التوصل غلى اتفاق حول عدد من النقاط الخلافية، والمتمثلة ؟أساسا في عدم موافقة اتحاد الأعراف على الزيادة في الاجور بمفعول رجعي ابتداء من شهر ماي الفارط، بالاضافة إلى عدم التوصل إلى اتفاق حول سحب هذه الزيادة لكل العاملين في القطاع الخاص في إطار المفاوضات الاجتماعية.