أحداث سياسية رئيسية

الخميس,4 أغسطس, 2016
مبادرة السبسي هدفها الرئيسي اسقاط الحبيب الصيد وتكوين حكومة ائتلافية جديدة موالية للرئيس

الشاهد_قال الأمين العام للتيار الديمقراطي غازي الشواشي إن التيار منذ اطلاق مبادرة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي اعتبر مثله مثل عديد الأطراف أنها مبادرة متسرعة وغير مدروسة، وان تونس ليست بحاجة الى حكومة وحدة وطنية بقدر ما هي بحاجة الى برنامج وطني وإرادة من اجل تطبيقه.

وأوضح الشواشي في تصريح لموقع الشاهد أن رئيس الجمهورية اقترح يوسف الشاهد وفرضه دون فتح باب المشاورات حول هذه الشخصية، مما انتج عديد الاستقالات من المشاورات، وبالتالي الحكم على المبادرة بالفشل، مؤكدا أنه لم يعد هناك إمكانية للحديث عن وحدة وطنية، وسنجد انفسنا اما ائتلاف جديد يدعمه حزب خامس هو حزب المبادرة الذي كان موالي لنداء تونس ولم يكن محسوبا على المعارضة.


واعتبر محدثنا أن ” المبادرة لم تكن غايتها تكوين حكومة وحدة وطنية، بل هدفها الرئيسي هو اسقاط الحبيب الصيد وتكوين حكومة ائتلافية جديدة على رأسها شخصية حزبية ستعمل من اجل تحويل نظام الحكم من نظام برلماني الى نظام رئاسي، دون الحاجة الى تعديل الدستور، فتعيين حكومة موالية لرئيس الجمهورية لتنفيذ كل ما هو مطلوب منه ثقافة بورقيبية وأساس مدرسة الباجي قائد السبسي وتاريخه الذي لا يمكن ان ينحاز عنه”، وفق تعبيره.