تحاليل سياسية

الأحد,12 يونيو, 2016
مبادرة السبسي تحت مجهر شورى النهضة

الشاهد_يواصل مجلس شورى حركة النهضة بعد إكتمال تركيبته مداولته اليوم الأحد و ينتظر أن تكون ملبادرة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي لتشكيل حكومة وحدة وطنية أبرز إهتماماتها بعد غنتخاب رئيس للمجلس في شخص الوزير السابق في حكومة الترويكا عبد الكريم الهاروني.

 

عبد الكريم الهاروني، قال في تصريح صحفي إن الحركة تدعم مبادرة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي المتعلقة بإرساء حكومة وحدة وطنية مبينا ان المشاورات ستتواصل صلب مجلس شورى الحركة حول تركيبة هذه الحكومة وبرنامجها مشيرا إلى “ضرورة الأخذ بعين الاعتبار في تركيبة هذه الحكومة الوزن السياسي لحركة النهضة باعتبارها الحزب الأول في البرلمان مؤكدا الحرص على توسيع الوفاق بين الأحزاب الحاكمة وبقية الأحزاب والشخصيات والمنظمات الوطنية مع تقديم الوفاق الوطني على الحسابات الضيقة”، وأكد الهاروني “العمل على إنجاح هذه المبادرة لتحقيق مصلحة البلاد لاسيما وأن تونس في حاجة إلى وحدة وطنية وحكومة سياسية قوية قادرة على مواجهة التحديات الخطيرة التي تواجهها على غرار الإرهاب والبطالة والتهميش في الجهات”.

 

ومن جهته قال رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، فى تصريح صحفي، “إن الوضع الطبيعي يستوجب أن تكون الحركة ممثلة في حكومة الوحدة الوطنية بحسب حجمها الانتخابي، مضيفا أنه سيتم غدا الأحد 12 جوان مواصلة بلورة مبادرة حكومة الوحدة الوطنية من خلال دراسة هيكلتها ومشروعها الاقتصادي”.