أهم المقالات في الشاهد

الثلاثاء,10 مايو, 2016
ما يسمّى بـ”إسرائيل” تحذّر من السفر إلى تونس و اليهود يتحدّونها في “الغريبة”

الشاهد_دعا مكتب رئيس وزراء ما يسمى بإسرائيل بنيامين نتانياهو في بيان له امس الاثنين، يهود الكيان من خطورة السفر إلى تونس وخاصة جزيرة جربة التي ستشهد مراسم حجّ اليهود يومي 25 و26 ماي الجاري وحذّر مكتب نتنياهو من السفر إلى تونس بسبب ارتفاع مستوى التهديدات من “عمليات إرهابية” حسب نفس البيان.

 

ووجهت “هيئة مكافحة الإرهاب تحذيرا شديدا من خطورة السفر إلى دولة تونس لوجود جهات إرهابية وعلى رأسها جهات تنتمي للجهاد العالمي تواصل العمل في تونس” وأضاف البيان “يعتزم يهود السفر عشية احتفالات عيد المشاعل في جزيرة جربة التونسية خلال يومي 25 و26 ماي بمشاركة يهود من كل أنحاء العالم ومن اسرائيل إلى تونس” وتابع “وتشدد هيئة مكافحة الإرهاب التحذير الخطير من السفر إلى هذه الدولة، وتوصي بالامتناع عن زيارة هذه الدولة” وشدد البيان على وجود “جهات إرهابية وعلى رأسها جهات تنتمي للجهاد العالمي تواصل العمل في تونس وتنفذ فيها عمليات إرهابية ولذلك يعتبر مستوى تهديد العمليات الإرهابية عاليا ويهدد مصالح يهودية هناك أيضا”.

 
 

رئيس هيئة الغريبة بيريز الطرابلسي قال الاثنين 9 ماي 2016، ان تحذير ما يسمى باسرائيل من خطورة السفر الى تونس وتحديدا الى جزيرة جربة لاداء الحج بالغريبة يومي 25 و26 ماي الجاري لن يؤثر على توافد اليهود الى الحج وأشار الطرابلسي إلى ان هيئة الحج بالغريبة اعتادت منذ اندلاع الثورة على هذه الدعوات المتكررة من الكيان للتحذير من الحج الى الغريبة لكن ذلك لن يؤثر على رغبة اليهود في الحج، مؤكدا أن تونس أثبتت في كل المرات جديرة بتنظيم مناسك حج اليهود في جربة مرجحا أن تكون الخطوة التي أقدمت عليها ما يسمّى باسرائيل متاتية من بعض المخاوف من عمليات ارهابية خاصة بعد الاحداث الاخيرة التي شهدتها منطقة بنقردان القريبة جدا من جزيرة جربة .