عالمي دولي

الجمعة,5 أغسطس, 2016
ما حقيقة إسلام ابنة عضو بارز في حزب “الليكود” المتطرف؟

الشاهد_ اندلع تراشق في الاتهامات بين عضوين بارزين في مؤتمر حزب الليكود الإسرائيلي اليميني المتطرف، أحدهما عضو في الكنيست ووزير إسرائيلي سابق.

وبحسب المواقع الفلسطينية التي تابعت تراشق الاتهامات بين الرجلين، فإن أحد أعضاء مؤتمر حزب الليكود يؤاف الياسي، المعروف بلقب “هيتصل” شن هجوما غير مسبق، الخميس، على عضو الكنيست “بني بيغن”.

ويعود سبب الخلاف إلى أن بني بيغن انضم إلى هذا مؤتمر الحزب مؤخرا، الأمر الذي انتقده وهاجمه “هيتصل”.

ووصل الخلاف بين عضوي الحزب المتطرف، إلى أن يقول “هيتصل” بأن ابنة بيغن أعلنت إسلامها، وأن ابنه يلقي الحجارة في بلعين على جنود الجيش الإسرائيلي، وهو ما أثار جدلا واسعا في الإعلام الإسرائيلي.

في المقابل، نفت عائلة بيغن “هذه الاتهامات والادعاءات، التي وردت في مقابلة إذاعية مع عضو المؤتمر الجديد هيتصل”.