سياسة

الأحد,27 سبتمبر, 2015
ماجدولين الشارني; الحكومة أبدت موافقتها على تقديم دعم مالي لعائلات شهداء الثورة وجرحاها

الشاهد_أكدت ماجدولين الشارني، كاتبة الدولة لدى وزير الشؤون الاجتماعية، المكلفة بملف شهداء وجرحى الثورة، لدى إشرافها اليوم السبت، على توزيع مساعدات مالية على عائلات شهداء وجرحى الثورة والمؤسستين الأمنية والعسكرية،أن الحكومة أبدت حرصها على الإحاطة بعائلات الشهداء والجرحى بمختلف أصنافهم، عبر مساعدتهم ماديا ومعنويا في كل المناسبات.

وبينت الشارني أن الحكومة ستتكفل بتقديم دعم مالي لعائلات شهداء الثورة وجرحاها بمختلف أصنافهم، لمساعدتهم على بعث المشاريع وخلق موارد رزق عن طريق البنك التونسي للتضامن، الى جانب تمكينهم من أولوية الحصول على السكن الإجتماعي والمنح الجامعية والمدرسية.

 

كما أوضحت بأنه في إطار إعداد المخطط الخماسي 2016- 2020 ، سيتم الشروع خلال الأسبوع القادم، في تنظيم جلسات عمل حول مسألة الإدماج الإقتصادي والإجتماعي، الذي ستحظى فيه عائلات الشهداء والجرحى بنصيب هام، مشيرة إلى أنه يجري حاليا وضع اللمسات الأخيرة للقائمة النهائية لشهداء الثورة وجرحاها.

 

وتولت كاتبة الدولة بالمناسبة، تقديم دفعة من المساعدات المادية، إلى خمس عائلات من شهداء الثورة والمؤسستين الأمنية والعسكرية، بكل من مدينة الكاف وعمادة سيدي خيار ومنطقة الطويرف من معتمدية نبر بولاية الكاف.