سياسة

السبت,9 يناير, 2016
مؤتمر نداء تونس : اللومي وبلحاج حميدة من بين الحضور

قال القيادي في حركة نداء تونس فوزي اللومي ان وجوده في أشغال المؤتمر الأول للحزب كان نتيجة توافقات ونقاشات واتفاقات، معتبرا أن وجوده سيخدم الحزب حتى يكون النداء في القمة.

وكان اللومي قد صرح أن من شروطه الاساسية لحضور المؤتمر الأول للنداء انعقاد المؤتمر الانتخابي في شهر جويلية بما من شأنه أن يثبت الديمقراطية داخل الحزب.

كما حضرت أشغال المؤتمر الأول للنداء عضو مجلس نواب الشعب بشرى بلحاج حميدة التي كانت قد تراجعت عن استقالتها من الكتلة البرلمانية لنداء تونس.

وتفيد بعض المعلومات المتداولة ان تراجع بلحاج حميدة عن الاستقالة يأتي غثر الوعود التي تلقتها بامكانية التحاقها بإحدى المنظمات الدولية.

وصرحت بلحاج حميدة “أنا اخترت الطريق الصعب ببقائي داخل نداء تونس ..وأعي جيدا أن بعض الندائيين غضبوا على خلفية مشاركتي في هذا المؤتمر٬ وأرجو أن ننجح في مهمة الحفاظ على نداء تونس بهدف ضمان التوازن السياسي والحزبي.. وأنا متأكدة أنني قادرة على التغيير داخل الحزب ” .