سياسة

السبت,27 فبراير, 2016
ليلى حداد في نعيها لجريح الثورة..رحل محمد الحنشي في صمت و ترك قاتله يعتصم في القصبة

الشاهد_نشرت الاستاذة ليلى الحداد محامية شهداء الثورة وجرحاها، تدوينة على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك، وذلك على خلفية وفاة جريح الثورة محمد الحنشي.

 

وفي ما يلي النصّ الذي نشرته الحداد:

” رحل محمد الحنشي بصمت وترك قاتله يعتصم في القصبة من اجل الزيادة في الشهرية.

 

رحل محمد وترك ماجدولين الشارني واللجنة ومجلس النواب يعدون القائمة النهائية يتناقشون هل من بين الموجودين في القائمة النهائية، رحل محمد وترك لكم تعويضاتكم ومنحكم ورد اعتباركم.

 

رحل وترك القضاء العسكري مسجون بحكم اغتال حلمه.

 

رحل محمد وفي عينه ألم على وطن سرقه سماسرة السياسة وأشباه الصحفيين.

 

رحل وهو يحمل في جسده رصاصة الادانة لنظام قتل حلم شعبه وأمل شبابه في حياة كريمة .

رحم الله محمد الحنشي”.