أحداث سياسية رئيسية

الأربعاء,6 أبريل, 2016
ليس كل من له نشاط وشركة غير مقيمة هو متورط في التجاوزات الجبائية

الشاهد_ اعتبر مراد الحطاب الخبير في الجبائية في تعليقه على(وثائق بنما) المسربة التي ذكرت أسماء رجال أعمال وسياسيين تورطوا في تحويل أموال وتهريبها إلى الخارج دون تتبعات ضريبية، انه مبدئيا ليس هناك أي اثباتات حول وجود تجاوزات جبائية، خاصة في ظل عدم تعهد اي جهة قضائية أو البنك المركزي بفتح تحقيق حول ما تم تسريبه.

وقال الحطاب في تصريح لموقع الشاهد أن ما هو معروف في كل دول العالم ومنها تونس أن يبادر وكيل الجمهورية بفتح تحقيق لمجرد شبه في وجود فساد، معتبرا أنه ليس بالضرورة أن كل من له نشاط وشركة غير مقيمة هو متورط في التجاوزات الجبائية، وان الدولة لها اجراءات تقيمية لكل حالات التهرب الجبائي.

وكان محافظ البنك المركزى الشاذلى العيارى صرح اليوم انه سيتم البحث فى قائمة الاسماء التونسية الواردة فى تسريبات وثائق بنما ومدى صحة ما ورد من معلومات .

وقال سنتخذ اجراءات قضائية عادية فى حق الاشخاص الواردة اسمائهم فى القائمة فى حال ثبوت تورطهم فى تهريب اموال .

يذكر انه تم الكشف مساء الاحد عن اكبر عملية تسريب لوثائق من سجلات شركة موساك فونسيكا مختصة فى الخدمات القانونية ومقرها بنماشملت 5ر11 مليون ملف سرى حول مراسلات بريدية وحسابات بنكية وسجلات عملاء حول تهريب الاموال فى الملاذات الضريبية.

وقد شملت القائمة اسماء تونسية من بينهم شركات ورجال اعمال بالاضافة الى محامين وشخصيات سياسية.