عالمي عربي

الجمعة,5 يونيو, 2015
لوفيغارو: إسرائيل قلقة من الدعم الإيراني للبنان و سوريا أكثر من برنامجها النووي

الشاهد_يرى الجيش الإسرائيلي أن التوصل إلى اتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني يمكن أن يعود بالفائدة على حفظ و سلامة أمن إسرائيل، وفقا لما ذكرته اليوم العديد من وسائل الإعلام العبرية نقلا عن مسؤول كبير في الجيش. هذا الخطاب يتناقض مع خطاب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الذي ما فتئ يقدم الاتفاق الذي رجحته القوى العظمى وطهران على أنه تهديد “قاتل” لأمن إسرائيل.

و خلال لقاء سري مع صحفيين إسرائيليين، رأى المسؤول عن الجيش الإسرائيلي أن الاتفاق قد يسمح بالحصول على صورة أكثر دقة و وضوحا عن نوايا إيران التي تشتبه فيها إسرائيل والدول الغربية من كون طهران تريد تجهيز قنبلة ذرية. وأضاف أن تعزيز عمليات التفتيش على المواقع النووية الإيرانية وانخفاض عملية تخصيب اليورانيوم من قبل طهران “تشير إلى أنه في السنوات القادمة، عمليات التهديد (لإسرائيل) ستنخفض”.


وأكد مصدر عسكري صحة ذلك اللقاء السري و ما صدر عنه الذي يعكس صدى تصريحات أخرى صدرت مؤخرا عن مسؤولين بجيش الدفاع الإسرائيلي الذين قالوا أنهم قلقون من الدعم الذي تقدمه طهران لحلفائها في لبنان وسوريا وقطاع غزة أكثر من برنامجها النووي.

 

 

ترجمة خاصة لموقع الشاهد