أحداث سياسية رئيسية

الإثنين,10 أغسطس, 2015
لم نستبعد نواب المؤتمر خلال توقيع بيان رفض مشروع المصالحة و الإحتجاجات هي الخطوة القادمة

الشاهد_قال القيادي بالجبهة الشعبية وعضو مجلس النواب عبد المؤمن بالعانس في تصريح لموقع الشاهد أن كتلة الجبهة الشعبية لم تستبعد نواب المؤتمر من اجل الجمهورية خلال اصدار بيان مشترك ضد مضمون مبادرة رئيس الجمهورية الداعية للمصالحة الوطنية.

وقال بالعانس أن تفرق المعارضة حال دون الاتفاق على بيان موحد يرفض مشروع قانون المصالحة قبل مناقشته و عرضه على التصويت و قبل أن تنظر فيه لجنة التشريع العام في المجلس، مقرا بوجود خلاف مع نواب المؤتمر بخصوص علاقتهم بحكومة الترويكا في السابق وحركة النهضة.

واعتبر بالعانس أن البيان كان محاولة من الجبهة لتوحيد صف المعارضة المتفرقة، مؤكدا أن التحركات القانونية والمشروعة ستتوسع من اطار العمل البرلماني الى التحركات الاحتجاجية السلمية بالساحات، إذا وجد اصرار من السبسي لتمرير قانون المصالحة.