أهم المقالات في الشاهد

الأحد,19 يوليو, 2015
لماذا تخفي إدارة السجن أيمن بن عمار عن عائلته؟

الشاهد_أفادت عائلة المدّون السجين، أيمن بن عمار، أنّهم لم يتمّكنوا من زيارة اِبنهم رغم خروجه من وضعية الحبس الإنفرادي يوم العيد.

وأضافت العائلة، في بيان لها، أنّه تمّ إعلامهم بأنّ أيمن بن عمار يرفض لقاءهم إلاّ أنّهم على يقين تام بعدم صحة هذه المعطيات خاصة في ظل الإضطراب و تناقض التصريحات من إدارة السجن، وذلك وفق تعبيرهم.

وقال البيان أنّ العائلة تعتقد بشكل كبير أن ابنها تعرض لتعذيب و تنكيل شديدين خاصة و أنه قد تم حرمانهم من زيارته لعدم معاينة آثار التعذيب، داعيا وزير العدل شخصيا للتدخل و إطلاعهم على الأسباب الحقيقية لما يحصل و طمأنتنا على سلامة أيمن بن عمار.

يُذكر أنّ جميع أفراد عائلة المدّون أيمن بن عمار دخلت في إضراب جوع مفتوح إثر مُعاقبة اِبنهم بالسجن الفردي وحرمانهم من زيارته يوم العيد.

و تعليقا على بيان العائلة أفاد الناطق الرسمي بإسم الإدارة العامة للسجون و الاصلاح في تصريح صحفي أن أيمن بن عمار لم يُنْه بعد عقوبة السجن الإنفرادي ما دفع العائلة إلى الإستظهار بوثيقة تثبت أن المدة قد إنتهت فعلا.

إلى ذلك، و في ظل عدم ورود تقارير حقوقيّة و إثباتات مادية على وضعية أيمن بن عمار تبقى ترجيحات تعرضه للهرسلة و التعذيب واردة بقوة خاصة بعد تأكيد عائلته تعرضه لمثل هذه الإعتداءات في عديد المناسبات الشبيهة السابقة ليبقى السؤال مطروحا لماذا تخفي إدارة السجن أيمن عن عائلته؟



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.