مختارات

الخميس,17 سبتمبر, 2015
لقاء بين مرزوق ودحلان في روما حول مشكلة تونس مع الامارات !!!

الشاهد _ نقلت بعض المواقع الإعلامية المقربة من حزب نداء تونس أخبارا تفيد بلقاء تم بالعاصمة الايطالية روما بين القيادي في النداء محسن مرزوق والشخصية المثيرة للجدل محمد دحلان ، وان كان مرزوق تعود على مثل هذه اللقاءات فان المحور الذي دار حوله اللقاء يبقى غريبا رغم علمنا بالكثير من التفاصيل المريبة ، وبالأدوار الخطيرة التي بات يلعبها دحلان فلسطينيا وعربيا وحتى إقليميا ، خاصة اذا علمنا انه يعتبر رجل الإمارات المحبوب واحد اذرعة آل نهيان الباطشة .


المشكلة ان اللقاء لم يكن يتعلق بالقضية الفلسطينية ولا بالعلاقات بين النداء وخلية دحلان ، بل تعلق بالعلاقة بين تونس والإمارات، و يبدو ان ابو ظبي فوضت دحلان للحوار مع مرزوق حول مطالبها المبهمة والتي تبدو اقرب الى الابتزاز منها الى البحث عن علاقات سوية بين الاشقاء ، لذلك اصبح لزاما على جميع القوى الحية بالبلاد ان تحترز و تصعد من منسوب اليقظة تجاه هذا الملف الشائك ، وان كان مرزوق وقّع مع الامريكان تلك الوثيقة الغامضة التي يتعنت في الكشف عن محتواها ، فانه قد يفاجأنا باتفاق يجهز على السيادة الوطنية ليس لصالح اوروبا او امريكا او الاتحاد السوفيتي او الامبراطورية الرومانية..بل لصالح آل خلفان وآل نهيان والفواصل الكامنة بينهما .

 

نصرالدين السويلمي