سياسة

الثلاثاء,9 فبراير, 2016
لطفي زيتون للشاهد:مصالحة الدولة مع الإسلاميين أفضت إلى التقاء الإسلاميين بالدساترة

الشاهد_قال القيادي بحركة النهضة لطفي زيتون على هامش ندوة لمركز دراسة الإسلام والديمقراطية بعنوان “الدولة والإسلاميون:من بورقيبة إلى الباجي قائد السبسي” أن هناك مصالحة بين الدولة وكل التيارات السياسية وعلى رأس هذه التيارات التيار الإسلامي وهذا ما أفضى إلى التقاء حركة النهضة والدساترة.

وأضاف لطفي زيتون في تصريح للشاهد أن استمرارية العملية الديمقراطية ومشاركة الاسلاميين في العملية السياسية يخفّض من تشدد هذه التيارات المتـطرفة ويساهم في تواصل هذا الجو الوفاقي.

وأكّد زيتون أن إدراج حركة النهضة في العملية السياسية والديمقراطية هو عامل يساهم في تهيئة بقية التيارات الإسلامية للإندراج في نفس السياق.

وفي ما يخصّ المؤتمر القادم لحركة النهضة،قال زيتون أن النهضة ستعمل على التطوير في الرؤية السياسية وستحاول التخفيف من الجانب الإيديولوجي والدعوي والتركيز على الجانب السياسي بغرض التقليص من الضبابية صلب الحزب.