أهم المقالات في الشاهد

الخميس,14 يوليو, 2016
لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الأوروبي تصف المخطط التونسي للتنمية 2016/2020 بـ“مخطط مارشال حقيقي”

الشاهد_دعت لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الأوروبي، بالإسراع في تنفيذ المخطط التونسي للتنمية 2016/2020، والذي وصفته “بمخطط مارشال حقيقي”، قصد دعم المسار الديمقراطي في البلاد وتعزيز نموها الاقتصادي.

وصادقت اللجنة الثلاثاء، على تقرير حول علاقات الاتحاد الأوروبي مع تونس في السياق الإقليمي الحالي، بعد أن صوت لفائدته 51 نائبا أوروبيا عضوا في هذه اللجنة، مقابل معارضة نائبين اثنين، واحتفاظ 4 آخرين بأصواتهم.

وأبرز أعضاء اللجنة أهمية الدور الموكول للجنة البرلمانية المختلطة الأوروبية التونسية، في إرساء حوار سياسي يرتكز على الديمقراطية ودولة القانون، وكل المسائل الأخرى ذات الاهتمام المشترك، فضلا عن تقديم المساعدة الفنية لمكونات المجتمع المدني، باعتبار دورهم البارز في إنجاح الانتقال الديمقراطي.

وأبدوا ارتياحهم لمقترح المفوضية الأوروبية تقديم مساعدة مالية لتونس بقيمة 500 مليون أورو، معربين من جهة أخرى عن قلقهم إزاء تنامي مديونية تونس وحاثين على تحويلها إلى مشاريع استثمارية.

وتطرقوا إلى تداعيات الوضع الداخلي الراهن في ليبيا على الأمن في تونس، وأهمية الحوار الاستراتيجي القائم بين الاتحاد الأوروبي وتونس في مجال مكافحة الإرهاب، لافتين في هذا الصدد إلى ضرورة الحرص على حماية الحريات الأساسية من الانتهاكات التي قد ترتكب عند تطبيق قانون مكافحة الإرهاب ومنع غسل الأموال الذي صادق عليه البرلمان التونسي.