نقابات

السبت,5 مارس, 2016
لتفادي إضراب 10 مارس:الإثنين إستكمال المفاوضات بين العايدي والعباسي

الشاهد _ ذكرت وزارة الشؤون الاجتماعية مساء الجمعة أن المفاوضات بين وزارة الصحة والاتحاد العام التونسى للشغل ستستكمل الاثنين المقبل.

وأضافت الوزارة فى بلاغ أن الجلسة الصلحية التى جمعت وزير الصحة سعيد العايدى بأمين عام المنظمة الشغيلة حسين العباسي ستستكمل بهدف الوصول الى حل توافقى وأنه من المنتظر أن توضع خلال مفاوضات يوم الاثنين المقبل اللمسات الاخيرة للاتفاق.

واعتبر البلاغ أن الجلسة بين العايدى والعباسى المنعقدة بمقر الوزارة اتسمت بروح ايجابية غلبت عليها المصلحة الوطنية.

وخصصت الجلسة التى دعا اليها وزير الشوون الاجتماعية محمود بن رمضان لتقريب وجهات النظر بين الطرفين حول قضايا خلافية القت بظلالها على المرفق الصحى والمناخ الاجتماعى والسياسى بالبلاد حسب نص البلاغ.

ويأتى عقد الاجتماع بين العايدى والعباسى فى وقت قررت فيه الجامعة العامة للصحة الدخول فى اضراب عام قطاعى عن العمل كامل يوم 10 مارس الجارى بمختلف الموسسات الصحية والاستشفائية بالبلاد باستثناء الحالات المستعجلة.

وجاء فى برقية الاضراب أن القرار اتخذ على خلفية ما أسمته بـالسياسات التى تنتهجها الوزارة وضربها الحق النقابى واعتمادها أسلوب المماطلة والتسويف فى تطبيق محاضر الاتفاقيات المبرمة وعجزها عن تقديم حلول ملموسة وواقعية لتردى القطاع الصحى العمومى.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.