أحداث سياسية رئيسية

السبت,2 أبريل, 2016
لا شقاق بين كتلة الاتحاد الوطني الحر والحزب .. والحملة قادتها وسائل اعلامية مكتوبة

الشاهد_  أكد طاهر فضيل الناطق الرسمي باسم كتلة الاتحاد الوطني الحر بمجلس نواب الشعب، أن حزبه تعرض في الفترة الاخيرة الى حملة اعلامية شرسة من وسائل اعلامية مكتوبة، تحدثت عن تفكك داخل الحزب، مشددا على ان كل ما قيل محض ادعاءات.

وقال الطاهر فضيل في تصريح لموقع الشاهد أنه بناء على ذلك ردت كتلة الاتحاد الوطني الحر ببيان واضح وصريح اكدت فيه أن الكتلة والحزب يسيران في اتجاه واحد ولا وجود لأي شرخ بينهما.

ويذكر أن 14 نائبا عن كتلة الاتحاد الوطني الحر  وقّعوا على بيان ندّدوا فيه بما اعتبروه محاولات متكرّرة وفاشلة للنيل من سمعة الكتلة،محذّرين ممن وصفوهم ”بسماسرة السياسة وعرابي الصفقات من العودة ثانية للنيل من سمعة الكتلة ونوابها.”

وأكّد نواب الاتحاد الوطني الحر على احتفاظ الكتلة بحقها في مقاضاة هؤلاء حسب نص البيان.