عالمي عربي

الإثنين,23 نوفمبر, 2015
لاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يدين تنفيذ الإعدام بحق زعيم الجماعة الإسلامية ببنغلاديش

الشاهد_استنكر الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين اليوم الأحد، تنفيذ حكم الإعدام لاثنين من المعارضة في البلاد، مطالبا الحكومة البنغالية “بالتوقف عن استهداف المعارضين وبخاصة الإسلاميين”، ودعا إلى “إطلاق مبادرة وطنية للمصالحة الوطنية الشاملة”.

وأدان الأمين العام للاتحاد، علي القره داغي، في بيان “بشدة” ما وصفها بـ”حالة الاستهداف التي بدت واضحة في كثير من قرارات وتحركات الحكومة البنغالية ضد الجماعة الإسلامية والخصوم السياسيين على حد سواء”، معتبرًا أن هذا الأمر “يطعن في نزاهة تلك الأحكام التي تصدر ضد السياسيين المعارضين فقط، وبخاصة إن كانت الأحكام تتعلق بإزهاق الأرواح حيث ان الإنسان هو بنيان الله في الأرض ولا يجوز الاعتداء على بنيان الله إلا بأمر من الله، عبر أحكامه السماوية العادلة وليس عبر نكايات سياسية خطيرة”.


واعتبر القره داغي أن “ما حدث وما زال يحدث في بنغلاديش هو نوع من أنواع الظلم، والظلم لا يأتي بأي خير للبلاد والعباد”.

كما أعربت وزارة الخارجية التركية،أمس الأحد، عن حزنها العميق إزاء تنفيذ بنغلادش حكم الإعدام بحق السكرتير العام للجماعة الإسلامية في البلاد علي إحسان مجاهد، والنائب عن الحزب القومي صلاح الدين قادر تشودري، بدعوى “تورطهما بجرائم ضدّ الإنسانية”، أثناء حرب الاستقلال عن باكستان عام 1971.

 

وقالت الوزارة في بيان لها، إن “تطبيق الإعدام بحق مجاهد وتشودري رغم طلبهم العفو من رئيس الجمهورية، أمر يثير القلق”، لافتا إلى أن “تركيا التي ألغت حكم الإعدام، لا تزال عند رأيها، في أن جراح الماضي لا يمكن تضميدها بهذه الطرق”.
وأضافت الوزارة: “ندعو الدولة الشقيقة بنغلادش، إلى الإلغاء الفوري لأحكام الإعدام، واستبداله بأساليب تخدم السلم الاجتماعي”.

 

وكانت السلطات البنغالية، نفذت السبت 21|11|2015، حكم الإعدام شنقاً بحق الأمين العام لحزب “الجماعة الإسلامية” في البلاد، علي إحسان مجاهد، والنائب البرلماني في صفوف حزب “بنغلادش القومي”، صلاح الدين قادر تشودري.

وأكد وزير العدل في بنجلاديش أنه تم إعدام علي أحسن محمد مجاهد، موضحًا أن حكم الإعدام نفذ في نحو الساعة السابعة من مساء أمس السبت.

وفي وقت سابق رفض رئيس بنجلاديش عبد الحميد، التماس المدان وطلبه الرأفة، وذلك بعد ساعات فقط من رفعها إلى مكتبه، حسبما نقلت وكالة فرانس برس عن وزير داخلية بنجلاديش أسد الزمان خان.