نقابات

الثلاثاء,20 سبتمبر, 2016
كواليس الإعداد لمؤتمر إتحاد الشغل…حركيّة و لجان مختصّة و حديث عن خلافة الطبوبي للعبّاسي

مؤتمر إتحاد الشغل القادم هو بدون شكّ إحدى المحطات الكبرى التي ستجلب إليها الإهتمام فالحركيّة على أشدّها في الإتحادات الجهويّة و بين أروقة المقر المركزي في ساحة محمد علي خاصّة و أن الأمر يتعلّق بإنتخاب أمين عام جديد للمنظمة الشغيلة الأعرق في البلاد خلفا لأمينها العام الحالي حسين العباسي و تشير بعض التسريبات من داخل أسوار المنظمة أن الأمور تتّجه نحو ترجيح كفّة نور الدين الطبّوبي لخلافة العباسي.

في خضمّ المتغيّرات الكثيرة و المتسارعة و التوازنات المتغيّرة باستمرار يستعدّ الإتّحاد العام التونسي للشغل لعقد مؤتمره العام أيام 22 و23 و24 و25 جانفي 2017 بتونس العاصمة حيث سيتم إنتخاب أمين عام جديد خلفا للأمين العام الحالي حسين العباسي، مؤتمر بدأت بعض تفاصيله تتضح بشكل علني و آخر مسرّب في الأيام الأخيرة خاصة بعد أن ظهرت على السطح رسالة من عدد من الفاعلين و القوى السياسية في البلاد يطالبون العباسي بتأجيله إلى منتصف السنة القادمة نظرا لطبيعة المرحلة الدقيقة على المستويين الإجتماعي و الإقتصادي.

الهيئة الإداريّة للإتحاد العام التونسي للشغل إنطلقت الثلاثاء 30 أوت 2016 في الإعداد للمؤتمر القادم وأعلنت أن جدول أعمالها سيتضمن الإعداد المادي واللوجستي للمؤتمر وتحديد شعاره العام، كما سيتم النظر في مشروع قانون الاقتصاد التضامني لعرضه قريبا على مجلس نواب الشعب للمصادقة عليه.

وقال الأمين العام المساعد بلقاسم العياري في تصريح سابق لـ”الشاهد” إن الهيئة الإدارية داخل الاتحاد شكلت لجانا مختصة بصدد التحضير لجملة من الاجراءات الترشيحية منها إعداد عدد اللوائح الخاصة بالمؤتمر التي ستكون حاضرة قبل 15 نوفمبر القادم، وحول ماراج بخصوص ترشيح القيادي بالاتحاد نور الدين الطبوبي لخلافة حسين العباسي فقد أكد العياري أنه لم يتم إلى حد الان ترشيح أي اسم لخلافة الأمين العام الحالي للاتحاد مشيرا في ذات السايق إلى أن باب الترشح مفتوحا أمام كل النقابيين مضيفا أن الهيئة ستركز كذلك على متابعة عمل حكومة يوسف الشاهد ومدى تطبيقها لما تم الاتفاق عليه في وثيقة قرطاج.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.