أخبــار محلية

الثلاثاء,17 مايو, 2016
كمال العيادي: ارتفاع في نسبة خلاص الأجور الى 45% من ميزانية الدولة

الشاهد_قال كمال العيادي وزير الوظيفة العمومية والحوكمة ومكافحة الفساد إن كتلة الأجور ارتفعت إلى 13 ألف مليار بعنوان سنة 2016 أي ما يمثل حوالي 45 بالمائة من ميزانية الدولة وما يساوي 14 بالمائة من الناتج الداخلي الخام، مؤكدا على ضرورة المرور إلى الرقابة الميدانية للوقوف على حجم ظاهرة الغيابات واتخاذ الإجراءات العقابية ضد المتغيبين وهو ما ستشرع فيه الوزارة مباشرة اثر الحملة التحسيسية.

واعتبر العيادي لدى اشرافه مع سعيد العايدي وزير الصحة على الحملة التحسيسية لإعلاء قيمة العمل في الوظيفة العمومية التي انتظمت اليوم الثلاثاء بمعهد باستور بالتعاون مع وزارة الصحة.أن الغاية من هذه الحملة ليست تضخيم واقع الغيابات بالهياكل العمومية واستعداء العون العمومي، مبينا أن الوزارة اختارت الحل الإصلاحي على الحل الردعي وقد بادرت بتحسيس الأعوان وتوعيتهم بقيمة العمل وبالتأثيرات المباشرة وغير المباشرة للغيابات وحالات التغيب وبالتكلفة الباهظة للحضور السلبي على الموظفين وعلى الادارة وعلى البلاد ، قبل الانطلاق في تقييم المواظبة ومردودية الأعوان العموميين.

وأوضح الوزير أن هناك عددا لا يستهان به من الهياكل العمومية التي يحقّ لنا أن نفخر بها ونشيد بها، مذكرا بالدور الهام الذي قامت به الإدارة مباشرة بعد الثورة وكيف توفّقت في تأمين استمرارية المرفق العام في ظرف دقيق وصعب على كل الواجهات، ولكن في المقابل لا يمكن أن نتجاهل تراجع المردود وتفشي الغيابات التي تندرج اغلبها للأسف الشديد في إطار العطل المرضية.”