وطني و عربي و سياسي

الجمعة,25 سبتمبر, 2015
كل شيء يهون من اجل تثبيت اقدام السيسي !

الشاهد_بادرة مكشوفة ومهينة تلك التي اقدمت عليها احد القنوات المصرية ، حين ارسلت المذيعة ريهام سعيد لتستعمل ماساة السوريين في الترويج لنظام السيسي ، مذيعة قناة النهار التي قدمت الى لبنان بتعلة مساعدة اللاجئين السوريين ، كان هدفها غير ذلك ، فقد تعمدت اهانة اللاجئين بالشكل بشعة ، حين وصفتهم باوصاف مشينة وقدمتهم امام الكاميرا بطريقة مزرية ، قامت بتصوير تدافعهم على المساعدات ثم علقت على المشهد بقولها ” هذه هي الشعوب التي ضيعت نفسها بالفتنة، هذه هي الشعوب التي تقسّمت، هذا هو مصير الناس عندما يضيع بلدهم، انظروا كيف تركوا أطفالهم في الأرض وركضوا ليأخذوا الملابس، دفعوا بعضهم ومازالوا يضربون بعضهم”.
وحتى تمعن في اهانة السوريين وتقدم مصر السيسي كبديل آمن يناقض الانفلات والجوع والخوف ، قالت المذيعة ” أنا عايزة أرجع مصر، احنا شعب راقي ومؤدب وأخلاقه عالية” .
في سبيل اسداء خدمة لنظام السيسي كل شيء يهون امام هذه الزواحف الاعلامية التي خربت ثورات الربيع العربي وزرعت الفتنة حيثما حلت.

نصرالدين السويلمي



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.