تحاليل سياسية

الثلاثاء,8 مارس, 2016
كتلة الوطني الحرّ…نائب يتّهم “أصدقاء سوريا” و آخر يتّهم رئيس مجلس الشعب

الشاهد_خصص مكتب مجلس نواب الشعب اجتماعه المنعقد اليوم للنظر في تطورات الوضع في بن قرادان ،والتي اسفرت حسب اخر احصائية قدمتها كل من وزارتي الداخلية و الدفاع الوطني على القضاء على 36 إرهابيا والقبض على 7 آخرين.

 

رئيس كتلة الاتحاد الوطني الحر نور الدين بن عاشور أكّد ان تونس تجني اليوم ثمار “اصدقاء سوريا”،مشيرا الى وجود غطاء سياسي سهل تنقل الارهابيين ووصولهم من سوريا الى ليبيا الى تونس واضاف في تدخله بمجلس نواب الشعب في الجلسة المخصصة لاحداث بن قردان التي جدت يوم أمس ،ان الدولة مطالبة بتحديد اولياتها في مقومة الارهاب و التهريب و اتخاذ الاجراءات اللازمة في مقاومة الظاهرتين ،مشددا على دعم الوطني الحر للحكومة في حربها ضد الارهاب .

 

من جانبه قال النائب في نفس الكتلة الطاهر فضيل وهو نائب أصيل معتمدية بنقردان أن معلومات دقيقة وخطيرة حول وجود الدواعش في بنقردان توفرت لديه من متساكني الجهة قبل الهجوم الإرهابي الذي وقع بالأمس، وتوجه بها إلى رئيس المجلس الذي رفض مقابلته ليدلي بها اليه وطالب، في الجلسة العامة اليوم بمجلس نواب الشعب، باجتماع عاجل لمكتب المجلس ولجنتي الدفاع والخارجية للانعقاد.