أحداث سياسية رئيسية

الجمعة,26 فبراير, 2016
كتلة النداء هي المسؤولة عن تأخر العمل داخل المجلس والجبهة الشعبية أخذت ما يخوله لها موقعها

الشاهد_قال عضو مجلس نواب الشعب عن الجبهة الشعبية نزار عمامي إن إعادة توزيع المهام والمسؤوليات صلب مكاتب اللجان بمجلس نواب الشعب تأتي في إطار التمثيل النسبي للكتل حسب النظام الداخلي للمجلس، مشيرا إلى أن الجبهة الشعبية أخذت من مسؤوليات ما يخوله لها موقعها في المجلس وليس لهم اي اشكال تجاه التوزيع الجديد صلب مكاتب اللجان.

 

وأكد عمامي في تصريح للشاهد إنه يتمنى أن يتم تجاوز الإشكال داخل كتل بعض الأحزاب من أجل عودة نسق العمل الذي تأخر نسبيا خلال الفترة الأخيرة نظرا للخلافات صلب بعض الأحزاب.

وأشار القيادي في الجبهة الشعبية إلى أن كتلة نداء تونس هي المسؤولة عن تعطيل العمل صلب المجلس وهو ما دام طويلا، مضيفا إن تقسيم المسؤوليات داخل مجلس نواب الشعب لم يكن واضحا بالنسبة لهذه الكتلة، على حد تعبيره.