سياسة

الأربعاء,3 أغسطس, 2016
قيادي في حزب المسار.. لم نعد معنيين لا بالحكومة القادمة ولا ببرنامجها

الشاهد_ قال القيادي في حزب المسار فوزي الشرفي إنّ تكليف يوسف الشاهد رئيسا للحكومة خير دليل على أنّ الحكومة المقبلة ستكون حكومة محاصصة حزبية لا حكومة وحدة وطنية.

وأضاف في تصريح اذاعي اليوم الأربعاء 3 أوت 2016 أنّ تكليف الشاهد هو توسيع الرباعي الحاكم إلى خماسي بعد انضمام حزب المبادرة .

وتابع ”المرحلة القادمة تتطلب رئيس حكومة من خارج الاحزاب السياسية كي لا نسقط في خطأ الحكومة الفارطة” وأضاف قائلا ” شاركنا في مشاورات حكومة الوحدة الوطنية وتحدثنا عن رؤى ومواصفات معيّنة لرئيس الحكومة الجديد ونحن ملتزمون بالوثيقة التي تم توقيعها لكن الشوط الثاني من المشاورات انحرف عن المسار” .

وأكّد أنّ حزب المسار لم يعد معنيا بالحكومة القادمة أو ببرنامجها ،معتبرا أنّه كان بإمكان الائتلاف الحاكم الفارط ازاحة الحبيب الصيد وتعويضه بشخصية أخرى بدل تنظيم مشاورات واجتماعات، حسب تعبيره.

وشدّد أنّ الأمر لا يتعلّق بشخصية يوسف الشاهد وإنما بمواصفات رئيس الحكومة المقبلة .