عالمي عربي

الإثنين,20 يونيو, 2016
قيادي فلسطيني: فتوى الحاخام بتسميم مياه الشرب دعوةٌ صريحة لقتلنا

الشاهد_ قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف، اليوم الأحد 19 جوان 2016، إن فتوى حاخامٍ إسرائيلي بتسميم مياه الشرب الفلسطينية، “دعوة صريحة للقتل”.

وتأتي تصريحات أبو يوسف، رداً على فتاوى دينية صادرة عن الحاخام شلومو ملميد، رئيس مجلس حاخامات المستوطنات في الضفة الغربية، الجمعة الماضية 17 جوان، أجازت للمستوطنين تسميم مياه الشرب في القرى والمدن الفلسطينية المحتلة، بهدف “تهجير الفلسطينيين من قراهم وبلداتهم أو قتلهم”.

وأضاف أبو يوسف “هذه الدعوة ليست الأولى ضد الشعب الفلسطيني، وهي دعوةٌ تحريضية لتصفية وقتل المواطنين الفلسطينيين”.وتابع “اليوم مطلوب وضع حد لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وسرعة إنجاح الجهود الدولية الرامية لتحديد سقف زمني لإنهاء الاحتلال، وإقامة الدولة الفلسطينية على الحدود المحتلة عام 1967”.

وقال “هذه التصريحات (فتوى تسميم المياه) تبرهن أنه لا يوجد لدى الجانب الإسرائيلي شريكٌ حقيقي للسلام، في ظل حكومة يمينية متطرفة، تمارس القتل والاستيطان”.

وأوضح القيادي الفلسطيني أن “عشرات الفتاوى صدرت عن حاخامات يهود تجيز قتل الفلسطينيين، وسرقة أراضيهم ومحاصيلهم الزراعية وتخريب ممتلكاتهم، وكانت دافعاً لعمليات القتل والتخريب اليومية التي ينفّذها المستوطنون بحق الشعب الفلسطيني”.