أخبــار محلية

السبت,6 أغسطس, 2016
قضية اللوالب القلبية : اقالة الطبيبين المتورطين و رئيسة قسم القلب في سهلول

الشاهد_ نشرت وزارة الصحة منذ حين بلاغا يتعلق بعمليات التفقّد في شبهات اللوالب القلبيّة المنتهية الصلوحيّة للمستشفيات العموميّة، خاصة المتعلّقة بقاعة القسطرة بقسم أمراض القلب بمستشفى سهلول.

وأفادت الوزارة أن التقرير الذي حرر في 5 أوت الجاري أثبت الاخلالات التالية :

زرع 02 لوالب قلبية منتهية الصلوحية

وجود كمية من المكملات الطبية منتهية الصلوحية والتي وقع جردها وحجزها

تحديد المسؤولية الطبية في شخصي طبيبين ثبت تورطهما في هذا الملف

وبعد اطلاع الوزير على فحوى هذا التقرير تقرّر ما يلي :

– إعفاء رئيسة قسم أمراض القلب بالمستشفى المذكور وإحالتها على مجلس التأديب وسحب ترخيص مزاولة النشاط الخاص التكميلي في شأنها.

– إحالة الطبيبان المتورطان في عمليتي وضع اللوالب، موضوع تقرير التفقديّة المذكور، على مجلس التأديب وسحب ترخيص مزاولة النشاط الخاص التكميلي في شأنهما إذا كانا من ضمن المتمتّعين بحقّ ممارسته.

– توجيه استجواب لكلّ من المدير العام ورئيس قسم الصيدلة بمستشفى سهلول.

– إحالة الملفّ على وحدة التشريع والنزاعات للمتابعة.

– دعوة مركز الدراسات البيوطبية بوزارة الصحة للتدخل الفوري قصد معاينة قاعة القسطرة واتخاذ القرار المناسب في شأنها.

– دعوة الادارة العامة لمستشفى سهلول لاتخاذ الإجراءات الضرورية لاحكام التصرّف في المستلزمات الطبيّة بقاعة القسطرة.

وأكدت الوزارة في بلاغها عزمها عن كشف كل التجاوزات والإخلالات المتعلقة باستعمال اللوالب القلبية وغيرها من المعدات الطبية عبر تعميم التفقديّات لهذا الغرض لتشمل كافة قاعات القسطرة بالمستشفيات العمومية والمصحّات الخاصة وتسليط أقصى العقوبات على مرتكبيها حين ثبوت تورّطهم سواء كان إنتماؤهم للقطاع العام أو الخاص على حد السواء وذلك في نطاق ما يخوله لها القانون.

وتبيّن الوزارة في نفس الإطار أنّه، وبعد اجتماع اللّجنة المختصّة، تمّ إقرار الغلق النهائي لقاعة القسطرة بمصحة Montplaisir، التي فاق عدد اللوالب المنتهية الصلوحية المستعملة بها ال 55 .