عالمي دولي

الأربعاء,19 أغسطس, 2015
قرية ممنوعة على الرجال!

الشاهد_نشرت صحيفة “غارديان” تقريراً عن قرية كينية فريدة من نوعها، تحمل اسم “أوموجا”، يحظر على الرجال دخولها، في حين أن عدد سكانها حالياً هو 47 امرأة، و200 ولداً.

 

 

ولفتت إلى أنه مسموح للنساء فقط بالإقامة في قرية أوموجا الكينية، التي أنشأتها مجموعة من 15 امرأة في العام 1990، لتكون ملجأ للنساء اللواتي نجون من العنف الجنسي.

 

 

وذكرت أن سكان القرية يرتدين ملابس تقليدية وملونة، كما يضعن قلادات يدوية الصنع.

 

وأوضحت أن النساء الـ15 اللواتي أنشان القرية كن ناجيات من اغتصاب جنود بريطانيين محليين، وباتت القرية تأوي نساء يهربن من الاغتصاب والعنف الجنسي، ومن زواج الفتيات الصغيرات وبتر الأعضاء التناسلية، وهي كلها عادات ثقافية رائجة عند قبيلة السامبورو.

 

ولا تزال ريبيكا لولوسولي، التي أسست القرية، هي المسؤولة الكبيرة فيها، في حين أن غالبية أفراد القرية من بلدات سامبورو معزولة وبلغ عددهم الآن 47 امراة و200 ولداً.

 

ويعيش سكان القرية ببساطة، لكن النساء والفتيات المغامرات يوفرن دخلاً يستخدمنه لتأمين الطعام والملابس والمأوى للجميع، من خلال إدارة مخيم صغير يقيم فيه بعض السياح الذين يشترون أيضاً قلادات وأساور وخواتم من صنع النساء.

 

وقال عدد كبير من النساء في هذه القرية إنهن لا يتخيلن أن بمقدورهن العيش مع رجل بعد الإقامة في أوموجا.