أحداث سياسية رئيسية

الجمعة,19 أغسطس, 2016
قرار تعليق نشاط حزب التحرير سياسي، ونخشى ان يكون مدخلا للتضييق على حرية التنظم

 الشاهد_اعتبر رفيق العوني رئيس مجلس الشورى لحزب جبهة الاصلاح، أن قرار تعليق نشاط حزب التحرير لمدة شهر، قرارا سياسيا تم التمهيد له من خلال تصريحات للسياسيين وهو ما شكل ضغطا على القضاء .

وعبر العوني في تصريح لموقع الشاهد عن خشية حزبه على أن تكون مثل هذه القرارات الغريبة عن الواقع السياسي والحقوقي والمجتمعي بعد الثورة، مدخلا جديدا للتضييق على حرية الاعلام والتنظم والتحزب في تونس.
ووجه محدثنا دعوة الى كل الأحزاب الى الضغط من اجل فرض احترام قانون الأحزاب ونظام الجمهورية والعمل على احترام القانون مهما كانت افكارهم السياسية والايدولوجية.

وأعلن “حزب التحرير” في تونس أنه لن يمتثل للقرار القضائي بتعليق نشاطه لمدة شهر بسبب مخالفته قانون الأحزاب، داعيا السلطات إلى التراجع عن القرار.

وأصدرت محكمة تونس الابتدائية يوم الاثنين قرارا بتعليق نشاط حزب التحرير ثلاثين يوما بسبب مخالفته قانون الأحزاب الصادر في 2011، بناء على طلب تقدمت به الحكومة، بحسب ما أعلنه الناطق الرسمي باسم النيابة العامة بالمحكمة سفيان السليطي.