أهم المقالات في الشاهد

الأربعاء,15 يونيو, 2016
قبل ساعات من إنتهاء الآجال: أكثر من 50 ألف ملف أمام أنظار هيئة الحقيقة و الكرامة

الشاهد_ساعات قليلة تفصل هيئة الحقيقة و الكرامة المكلفة بتطبيق القانون المتعلق بالعدالة الإنتقالية على إغلاق باب قبول ملفات الضحايا المختلفة و قد شهد مقرها المركزي بالعاصمة و كذلك مقراتها الجهويّة أمس الثلاثاء 14 جوان 2016 إقبالا كبيرا و لافتا من قبل الضحايا أشخاصا و مؤسسات و هيئات و منظمات على تقديم ملفاتهم.

 

قبل يوم واحد من انتهاء آجال تقديم الملفات، تلقت هيئة الحقيقة و الكرامة 51885 ملفا، وذلك بحسب آخر تحيين للموقع الرسمي للهيئة، الذي أشار كذلك إلى أنها عقدت الى حدود اليوم 5518 جلسة استماع وستعقد الهيئة صباح الجمعة 17 جوان الحالي بمقرها المركزي ندوة صحفية تتمحور حول نتائج حملة تسجيل الملفات في مختلف ولايات الجمهورية وحول التقرير السنوي للهيئة لسنة 2015.

 

و من أبرز الملفات التي تلقتها الهيئة أمس الثلاثاء تلطك التي قدمها بالخصوص الاتحاد العام التونسي للشغل وجمعية القضاة التونسيين وحركة النهضة و”نقابة الصحافيين التونسيين”، التي كان يترأسها لطفي الحاجي كما قدّم “وزان مرتخاي” ملف الطائفة اليهودية التونسية وموسى وزان ملفا بإسم كبير أحبار تونس والمتعلقة بـ”الانتهاكات التي تعرض لها اليهود التونسيون” من غرة جويلية 1955 الى موفي ديسمبر 2013، حسب ما جاء بالموقع الرسمي للهيئة.