تحاليل سياسية

الخميس,28 يوليو, 2016
قبل أيام من جلسة تجديد الثقة…أزمة حادّة بين إتحاد الشغل و حكومة الحبيب الصيد

الشاهد_قبل أيام قليلة من تحول حكومة الحبيب الصيد غلى حكومة تصريف أعمال في إنتظار تسليمها مقاليد السلطة إلى حكومة الوحدة الوطنية المنتظرة أصدر قسم الوظيفة العموميّة بالاتحاد العام التونسي للشغل، مساء أمس الأربعاء 27 جويلية 2016، بيانا لوّح فيه بالرّدّ على رئاسة الحكومة على إثر رفضها لمطالبه المتعلّقة بإعادة توظيف الأعوان العموميين.

واستنكر الاتحاد “رفض مجلس الوزراء للمصادقة على مشروع الأمر المتعلق بإعادة توظيف الأعوان العموميين، رغم التوافق الحاصل بين كافة أعضاء اللجنة المشتركة من الطرفين الحكومي والنقابي، فضلا عن استشارة المحكمة الإدارية”.

وحمّل الطرف الحكومي “مخلّفات هذا التلاعب بمصائر الكفاءات من حاملي الشهائد بالإدارة التونسية والضامن الأساس لاستمرار الدولة واستقرار المرفق العام”.
هذا، وأكّدت المنظمة الشغيلة أنه “ستتم دعوة مجمع الوظيفة العمومية الأسبوع القادم لتدارس المستجدّات وتحديد الأشكال النضالية المناسبة للرّدّ على هذا الإجراء الذي وصف بـ”الأحادي والمتعسف”.