قضايا وملفات

الثلاثاء,24 مايو, 2016
في قضايا إرهابية خطيرة:صدور 5 أحكام بالإعدام

الشاهد_صدرت المحاكم التونسية في مستوى الدوائر الجنائية الابتدائية خمسة أحكام قضائية بالإعدام ضد عدة عناصر إرهابية متورطة في القيام بعمليات إرهابية في مناطق متفرقة في تونس وأدت إلى مقتل العشرات من الضحايا من الجيش والأمن.

وأفاد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بتونس وباسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب ،سفيان السليطي، أن الأحكام بالإعدام البالغ عددها 5 صدرت ضد عدد هام من العناصر الإرهابية المتورطة في عمليات إرهابية وقعت بتونس.

وقال السليطي، اليوم الثلاثاء 24 ماي 2016، إن كل حكم بالإعدام صدر في قضايا متعلقة بأحداث إرهابية يشمل أكثر من عنصر إرهابي.

ومن أبزر القضايا التي صدرت فيها أحكام بالإعدام على عناصر إرهابية قضية قتل عون السجون محمد علي الشرعبي حيث قضت الدائرة الجنائية بمحكمة الاستئناف بتونس يوم 16 ماي 2016 بالحكم بإعدام قتلته قرب مدينة الفحص من ولاية زغوان وذلك بعد إدانتهم من أجل القتل العمد والرصد والتخطيط والانضمام لتنظيم إرهابي وارتكاب جرائم إرهابية.

و يصل عدد العناصر الإرهابية المحكوم عليها بالإعدام في قضية قتل الشرعبي إلى 3 ، وفق تأكيد سفيان السلطي الذي لم يفصح عن هوياتهم.

كما صدرت يوم 3 مارس 2016 أحكام بالإعدام ضد عناصر إرهابية متورطة في هجوم إرهابي حيث أصدرت الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية بتونس أحكاما بالإعدام ضد ثلاثة إرهابيين شاركوا في الهجوم الذي أدى إلى مقتل وكيل الحرس الوطني أنيس الجلاصي سنة 2014 بعد أن ثبتت ادانتهم بممارسة أعمال إرهابية وهم خالد الشايب” المكنى بـ”لقمان أبوصخر” والذي تم القضاء عليه في عملية أمنية بولاية قفصة والعنصران الإرهابيان التونسيان مراد الغرسلي ومحمد فتحي الحاجي.

كما تم الحكم بالإعدام على عناصر إرهابية متورطة في عمليات قتل لأعوان أمن وهم الإرهابي سفيان بن عبد الحفيظ الكحيلي و الإرهابي محمد علي بن حميد اليحياوي والإرهابي حسام رشيد بن زيد والإرهابي محمد أمين بن شبيل زيد ومحمد خليفة الشايب بن زيد .