أهم المقالات في الشاهد

الأربعاء,30 ديسمبر, 2015
“في طفرة حصلت عندنا في الإعلام”…نشر خبر قبل حدوثه بيومين!!

الشاهد_في أحد الأفلام الشهيرة لعب الممثل الكوميدي المصري عادل إمام دور البرلماني الذي يلقي كلمة أمام مجلس الشعب و من فرط شكره للنظام يومها بما أتاحه من حرية تعبير للصحافة، في نقد ساخر لغياب حرية الصحافة في بلاده، قال متهكما “في طفرة حصلت عندنا في الإعلام، النهارده الخبر صرنا بنشوفه في الصحف و التلفزيون قبل ما يحصل بيومين”، و يبدو أن تلك النكتة التي ضحك عليها الجمهور طويلا يمكن أن تحدث في مكان ما من هذه الأرض.

 

في تونس، الشطحات الإعلاميّة و الغرائب و العجائب التي تجعل من القرئ و الجمهور يتساءل في بعض الأحيان عن مدى إحترام مروجي بعض الأخبار و القراءات و التحاليل حتّى لعقولهم قبل إحترام عقله هو نفسه فبعد أنفاق حماس في الشعانبي و بهلوانيات عديدة في السنوات الخمس الماضية، أوردت إحدى الورقيات التونسيّة خبر قبل وقوعه بيوم تحت عنوان “ليلة الريفيون في تونس: تلميذ يتورط في قتل طفل ثم يخفي جثته في قنال للمياه” صادرة بتاريخ 30 ديسمبر 2015 و كأنّ ليلة رأس السنة للكاتب هي 29 ديسمبر أو أنّ لديه من القدرة على إستباق الأحداث خارقة.

 

في الواقع، ليس الموضوع محلّ سخرية كنكتة عادل إمام و لكنّها فعلا حال بعض الصحفيين التونسيين و بعض المؤسسات الإعلاميّة التي ما فتئت تثبت للتونسيين يوما بعد يوم أنّه لا إعلام لهم و أنّ ما يروّج للإستهلاك إنما هو في أغلبه أقلّ درجة حتى من الإشاعة بل محض خيال و وهم وراء السحاب.