عالمي عربي

الخميس,7 أبريل, 2016
فيصل القاسم بشأن وثائق بنما: حساب واحد لبشار الأسد يكفي لإعمار سوريا

الشاهد_قال الإعلامي السوري الشهير، فيصل القاسم، إنه حسب تقديرات الرئيس السوري بشار الأسد، فإن سوريا بحاجة إلى 200 مليار دولار لإعادة إعمارها.

وغرد القاسم عبر موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”: “هذا المبلغ موجود في واحد من حسابات بشار الأسد في الخارج، فلديه في حساب واحد قبل الثورة 289 مليار دولار من أثمان النفط السوري الذي لم يدخل ف الخزينة منذ عقود. يعني يمكن إعادة إعمار سوريا من حساب واحد لبشار من مليارات سوريا المنهوبة“، كما ورد بنص التدوينة.

واختتم تدوينته بقوله: “أما شركاته التجارية الخاصة التي يديرها رامي مخلوف، فيمكن أن تعيد إعمار بلاد كثيرة غير سوريا”.

ومن جانبه فقد أكدت صحيفة الجارديان البريطانية أن “رامي مخلوف” ابن خال بشار الأسد من كبار المتورطين فى تهريب أموالهم، باستخدام شركة المحاماة التي تم تسريب وثائق بنما منها، وذلك رغم تطبيق عقوبات أمريكية سابقة عليه، بسبب التهرب الضريبي وتهم فساد كبرى في سوريا.

وكشفت الصحيفة أن ثروة عائلة “مخلوف” قبل الحرب السورية قدرت بـ5 مليار دولار، وتمت مضاعفة هذا الرقم فى السنوات الأخيرة، كما أن شركات “مخلوف” من أكثر الجهات التي تواجه اتهامات بتمويل النظام السوري في الفترة الحالية، وذلك عبر تأسيس عدة شركات وهمية تقوم “بتهريب” أموال داخل وخارج سوريا.

وأوضحت الصحيفة، أن الأسد استمر في استخدام شركات “مخلوف” لشراء شقق فاخرة في لندن، حيث كانت العائلة الرئاسية السورية تستثمر بمبالغ ضخمة في سوق العقارات في المملكة المتحدة.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.