سياسة

الخميس,31 ديسمبر, 2015
فوزي اللومي ينفي تراجعه عن بعث شق ثالث في نداء تونس

الشاهد_نفى نائب رئيس حركة نداء تونس فوزي اللومي أن يكون قد تراجع عن بعث شق ثالث داخل النداء قائلا ان بعث تيّار الأمل لايزال مطروحا، وهو رهين نتائج المؤتمر التوافقي الاول الذي سينعقد في 10 جانفي 2016.

 

وبيّن أن النظام الاساسي للحزب يقر بوجود تيارات وروافد داخل النداء، وبالاستفسار عن تجليات التيار الذي يدافع عنه، أكّد أنه تيّار حداثيّ دستوريّ ديمقراطيّ.

 

وقال اللومي أنه “إذا تأسس تيار الامل صلب النداء فإنه سيضم عديد الندائيين الذين لا يعتبرون الثعالبي جدهم … وأنا شخصيا لا اعتبره جدي وبورقيبة فقط هو جدي “.

 

كما شدد نائب رئيس النداء، تمسكه بوحدة الحزب، معبّرا عن تبنيه لخارطة الطريق التي أقرتها لجنة 13 والتي لم تكن محل موافقة مجموعة الـ31.

 

وأكد اللومي أن ثني محسن مرزوق والموالين له عن قرار الاستقالة من أجل توحيد صف النداء وتجاوز خلافات الأجنحة المتخالفة، هي من مهمة رئيس الحزب محمد الناصر.