سياسة

الإثنين,21 ديسمبر, 2015
فوزي اللومي: “حتى لو مشاو الأشخاص يبقى النداء أكبر منهم”

الشاهد_قال القيادي بحركة نداء تونس، فوزي اللومي، أمس الأحد ، في تدوينة له على صفحته الرسمية على الفايسبوك، أنّ الأزمة الذي يعيش فيها نداء تونس كانت متوقعة بسبب الظروف التي تأسس فيها الحزب،وفق تعبيره ، متابعا “لكن الازمة سوف تمر”.

 

و أشار اللومي في السيا ذاته إلى انّ أغلب قيادات نداء تونس وقواعد وانصار الحزب ليست موالية للقيادي هذا وللقيادي ذاك حيث أغلبها موالية للنداء و هذه الازمة سوف تمر مهما كانت النتائج الجانبية والنداء سيبقى قوي وحي بالرغم من الصعوبات.

 

وأضاف القيادي بالحزب أنّ “أغلب الندائين حتى المتغشيين على المسار مستحيل يتخلوا على النداء، النداء يتعدا اليوم بشدة والناس تتعرف ايام الشدة والصعوبات، ونداء تونس باش يبقى الحزب البورقيبي الحداثي الي لم مختلف التيارت السياسية والفكرية، النداء اكبر من الاشخاص حتى لو مشاو الاشخاص يبقى النداء”، وفق ما جاء في نص التدوينة.

 

يُذكر أنّ محسن مرزوق بعد إعلانه عن الاستقالة من منصبه كأمين عام لنداء تونس، عاد ليؤكد، يوم أمس، انفصاله نهائيا من الحزب ثم أعلن 14 نائب من الكتلة استقالتهم في انتظار بقية مجموعة الـ32.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.