سياسة

الإثنين,29 فبراير, 2016
فوزي اللومي.. امكانية عودة عدد من القيادات وبعض النواب واردة جدا

الشاهد_افاد القيادي في حركة نداء تونس فوزي اللومي بان نتائج اجتماع الهيئة السياسية لحركة نداء يعد خطوة جيدة في اتجاه تصحيح المسار مشيرا الى وجود وعي فعلي من قبل رئيس الهيئة الجديد رضا بلحاج بوضعية الحزب وسعي ملموس لتجاوز اخطاء الماضي من اجل الوصول الى مؤتمر انتخابي ديمقراطي.

 

واضاف اللومي في تصريح اليوم الاثنين لوكالة تونس افريقيا للانباء ان هذه الخطوة ستتعزز عشية اليوم بعد لقاء رئيس الهيئة السياسية بقيادات نداء تونس التي جمدت عضويتها واستقالت من الحركة بعد مؤتمر سوسة في جانفي الماضي وذلك في محاولة لاعادة الامور الى نصابها والعودة بالحزب الى مساره الصحيح .


واوضح القيادي في نداء تونس ان الاجتماع الاخير للهيئة السياسية بادرة طيبة لتجاوز الازمة الخطيرة التي تعيشها الحركة والقطع مع نتائج مؤتمر سوسة الاخير معتبرا ان التوافق على اختيار رضا بلحاح يجب ان تتبعها عديد الخطوات الهادفة الى انقاذ الحزب والمحافظة على وحدته .


وقال فوزي اللومي ان امكانية عودة عدد من القيادات وبعض النواب واردة جدا بعد فتح قنوات الحوار مع المستقلين من الحركة من اجل اقناعهم بالعودة الى الحزب .


وكان فوزي اللومي كتب على صفحته الخاصة على شبكات التواصل الاجتماعي «الفايس بوك» ان اتصالا جمعه برئيس الهيئة السياسية الجديدة للحركة رضا بلحاج اطلعه خلالها على اخر التطورات وعلى تصوره واقتراحاته لتجاوز الازمة الخطيرة التي تعيشها الحركة والوصول الى مؤتمر انتخابي ديمقراطي.


يذكر ان الهيئة السياسية لحركة نداء تونس اتفقت عقب اجتماعها الجمعة الماضي على تعيين رضا بلحاج رئيسا للهيئة السياسية للحركة والانطلاق الفوري في الاعداد لمؤتمر انتخابي ديمقراطي .