سياسة

الأربعاء,24 فبراير, 2016
فوزي اللومي:إذا اعترف مهندسو ما وقع في مؤتمر سوسة بأخطائهم..فالأمل في إنقاذه النداء ما زال قائما

الشاهد_كتب القيادي السابق بنداء تونس فوزي اللومي تدوينة فيسبوكية على موقع التواصل الاجتماعي اكد فيها أن الحزب لم ينته وأن الأمل في إنقاذه لا يزال موجودا.

 

و قال اللومي أن”الانسحاب من نداء تونس كان الخيار الأسهل بعد الانقلاب الذي وقع في مؤتمر سوسة وما رافق ذلك من موجة استياء واسعة وخيبة أمل عميقة لدى أنصار حركة نداء تونس والرأي العام .. لكننا خيرنا الخيار الأصعب وهو البقاء والبحث عن الإصلاح من الداخل عبر تيار الأمل….”

 

وأضاف أنه “على الرغم من الأزمة العميقة وحالة الشلل السياسي التي يعيشها حزب نداء تونس غير ان الحزب لم ينتهي والأمل في إنقاذه مزال موجود …خاصة اذا كانت هناك نية صادقة و إذا اعترف مهندسو ما وقع في مؤتمر سوسة بالأخطاء التي وقعت وابتعدوا عن سياسة الهروب الى الإمام…..”

 

و تابع “ليعلم الجميع أن تواصل الأزمة داخل حركة نداء تونس ستكون لها انعكاسات سلبية جدا على الوضع العام في البلاد …لأن ذلك يعني تواصل الضبابية السياسية وما قد ينجر عنها من نتائج سلبية على المستوى الاجتماعي والاقتصادي والسياسي” حسب قوله.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.