فن

الأحد,25 أكتوبر, 2015
فضل شاكر يغني للقدس وفلسطين والانتفاضة

الشاهد_أطلق الفنان اللبناني المعتزل والمتواري عن الأنظار فضل شاكر، المحكوم بالإعدام بتهمة المشاركة في الاشتباكات ضد الجيش اللبناني في مدينة صيدا جنوبي البلاد صيف العام 2014، أنشودة جديدة بعنوان “قدساه”.

ونشر شاكر على موقع “تويتر” الفيديو الخاص بأغنيته الجديدة، مشيرا الى أنها “إهداء إلى القابضين على الجمر، الواثقين بنصر الله، الثابتين على الحق، إلى من يسكنون بيت المقدس وأكناف بيت المقدس″.

ويتحدث شاكر في الأنشودة، التي كتبها الشاعر محمد حسن القعود ولحنها شاكر بنفسه، عن مكانة مدينة القدس والمسجد الأقصى في قلوب المسلمين، منتقدا التخاذل التي تتعرض له.

ولايزال شاكر متواريا عن الانظار ولا يعرف مكان تواجده منذ 23 جوان 2014، عندما اندلعت اشتباكات بين أنصار الشيخ أحمد الأسير، في منطقة عبرا بصيدا، والجيش اللبناني، حيث تتهمه السلطات اللبنانية بالاشتراك في القتال ضمن صفوف جماعة الأسير الذي قتل فيه 18 جندياً لبنانيا.

وكان شاكر قد أعلن اعتزاله في العام 2011 في أعقاب اندلاع الاحتجاجات على رئيس النظام السوري بشار الأسد.