أخبــار محلية

السبت,2 أبريل, 2016
فتح تحقيق حول سوء العناية بمريضين أقاما بالمستشفى الجامعي ببنزرت

الشاهد _ بخصوص ما قيل بشأن الوضعية الصحية للمواطنين محمد البوعزيزى 56 سنة وجميلة البوعزيزى 76 سنة اللذين أصيبا بحروق بليغة نتيجة حادثة انفجار قارورة غاز بمنزلهما الكائن بمدينة منزل عبد الرحمان يوم 23 مارس الفارط وتم اسعافهما بالمستشفى الجامعى الحبيب بوقطفة حيث روجت عائلتهما وبعض المواقع التواصل الاجتماعى تعرضهما لسوء عناية طبية واجبارهما على مغادرة المستشفى بحجّة اصدارهما روائح كريهة فى حين تتطلب حروقهما مزيد الرعاية الطبية، أكد سامي الرقيق المدير الجهوي للصحة يوم الجمعة أنه تم فتح بحث في الغرض.

وأوضح المدير الجهوى أن فريقا طبيا مرفوقا بسيارة اسعاف قد تحول يوم الجمعة لمقر سكناهماحيث لم يجد المصاب محمد البوعزيزى بالمنزل فى حين تم نقل أمه جميلة من جديد للمستشفى من اجل عرض حالتها على انظار فريق طبى ليقرر ماهو ممكن من تدخلات واسعافات طبية بشان حالتها سواء عبر مواصلة العلاج فى بنزرت أو نقلها الى مستشفى الحروق البليغة ببن عروس.

و بخصوص ماجاء فى تصريحات أفراد عائلة المريضين قال المدير الجهوى للصحة ببنزرت أن التحقيق سيكشف ملابسات هذه المسالة حسب تأكيده.

ويذكر أن أفراد أسرة المريضين عبروا عن عدم رضاهم عن الخدمات الطبية التى تلقاها قريباهما مباشرة عقب خروجهما من قسم الانعاش بالمستشفى الجامعى الحبيب بوقطفة حيث لم يجدا العناية اللازمة من طرف الاطار الطبى وشبه الطبى المباشر لحالتهما حسب ذكرهم.