أخبــار محلية

الأربعاء,30 ديسمبر, 2015
غدا تدشين الجزء الأول من أكبر محطة تطهير في تونس

أكّـــد رئيس مدير عام الديوان الوطني للتطهير الحبيب عمران في تصريح إذاعي صباح اليوم الاربعاء أنه سيتم غدا الخميس تدشين الجزء الأول من أكبر محطة تطهير في تونس من أجل تحسين إطار عيش مليون ساكن بمنطقة سيدي حسين السيجومي، وذلك بإشراف وزير البيئة والتنمية المستدامة نجيب الدرويش.

وأوضح ضالحبيب عمران إن دخول محطة التطهير بالعطار حيز الإستغلال التجريبي اليوم بعد أن شهدت تعطّلا في أشغالها عدّة سنوات يعدّ دليلا على التزام أجهزة الدولة بتعهداتها للمواطنين.

في السياق ذاته، قال رئيس مدير عام الديوان الوطني للتطهير إن منطقة تونس الغربية قد شهدت جملة من مشاريع دعم البنية التحتية للتطهير كإنجاز محطة تطهير بالعطار بطاقة استيعاب تقدر بـ 60 ألف مترا مكعبا من المياه يوميا، وإنجاز منظومة تحويل المياه المستعملة إلى محطة التطهير وذلك بمد حوالي 16 كلم من القنوات وإنجاز محطتي ضخ إلى جانب إنجاز منظومة تحويل المياه المعالجة وذلك بمد حوالي 24 كلم من القنوات بكلفة جملية ناهزت 130 مليون دينار.

وسيساهم هذا المشروع وبشكل ملموس في تغير وجه المنطقة نحو الأفضل ودعم منظومة معالجة المياه المستعملة بتونس الكبرى لتغطية النقص الحاصل على مستوى طاقة معالجة محطات التطهير بتونس الكبرى وتحسين خدمات التطهير بها علاوة على تنمية إعادة استعمال المياه المطهرة في المجال الفلاحي، وفق ما ذكره السيد الحبيب عمران رئيس مدير عام الديوان الوطني للتطهير.

الشاهداخبار تونس اليوم



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.