أخبــار محلية

الإثنين,22 أغسطس, 2016
غدا الحسم في ملف التفويت في المساكن الاجتماعية “سبرولس”

الشاهد _ من المنتظر أن تلتئم غدا الثلاثاء 23 أوت 2016، جلسة عمل بإشراف وزير التجهيز والاسكان والتهيئة الرتابية محمد صالح العرفاوي للنظر في ما توصلت إليه اللجنة المخصصة لمتابعة ملف التفويت في المساكن الاجتماعية “سبرولس” والتوصل إلى حلول لكل الاشكالات والصعوبات التي اعترضت اللجنة خلال عملها.

وتصر الجمعية التونسية للدفاع عن حقوق شاغلي مساكن “سبرولس”، وفق ما أوردته مصادر إعلامية، على مواصلة النضال من أجل ضمان استقرار متساكني الأحياء الأربعة (حي الرمانة، المنزه 8، المنار، المرسى) الذين حرمهم النظام السابق حق السكن وأقصاهم من عملية التفويت التي شملت كل المساكن التي أنجزتها “سبرولس” في تلك الفترة ولم تنصفهم حكومات الثورة بعد أكثر من 27 سنة.

وللإشارة فقد قامت هذه الجمعية المستثناة من اللجنة المخصصة لمتابعة ملف التفويت في المساكن المشار إليها والتي تمثل حوالي 820 عائلة بعديد التحركات من بينها توجيه نداء طالبت فيه كلا من رئاسة الحكومة ورئاسة الجمهورية وأصحاب القرار إعادة النظر في نص قرار التفويت الذي جاء فيه اعتماد القيمة الشرائية الحالية للمساكن بناء على نتائج اختبار مصالح وزارة أملاك الدولة.

كما طالبت بإعادة النظر في طريقة تحديد الأثمان استئناسا بما تم العمل به سنة 1989 حيث تم اعتبار قيمة التكلفة عند الانجاز كثمن للمسكن.