مختارات

الخميس,3 سبتمبر, 2015
عيد 2015 .. من الضحيّة : الخروف أم ”الزّوّالي” ؟!

الشاهد_يتزامن عيد الإضحى لهذه السّنة مع العودة المدرسيّة لتلاميذ المدارس و المعاهد بتونس ؛ و لا داعي للإشارة إلى كلفة مصاريف الدّراسة من كتب و أدوات و معلوم ترسيم و إشتراك سنويّ من شركة النقل العمومي , فهي تكاليف غنيّة عن التعريف بالنسبة لمن يعاني الأمرّين لسدادها , فما الحلّ هذه السّنة , و الكلفة صارت أضعافها بإقتران العيد بالعودة ! ما أقرب شبه أحرف الكلمتين بشبه تكلفتهما , بل بشبه ”الغُصّة” التي تخلّفها كلتا المناسبتين في ”حلق” ”الزّوّالي” الذي لا حول له و لا قوّة أمام وحش المصاريف فاغِرِ الفاهِ قُبالة “شهريّته” المحدودة التي لا تتجاوز الثلاثمائة دينار !!

فمن الضحية, بحقّ السّماء , ”العلّوش” أم ”الزّوّالي” ؟!!

سوسن



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.